في العام الجديد ...لا حول ولا قوة الا بالله

    في العام الجديد ...
    يحتفل العربان بهذة المناسبة ...
    طبعا الفرح والعيد للنصارى وليس للمسلمين ...
    ومع ذلك يحتفل بعض المسلمين  بهذا العيد ...
    طبعا اهم شئ هو السكر والخمور والنساء الفاجرات ...
    جتى الفجر ... للاسف
    صدق فينا رسول الله ...
    هذا تقليد أعمى للكافرين ولا يجوز اصلا الاحتفال به ..
    ( ... لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه ...)
     صدقت يا رسول الله 
    يحتفل العالم الإسلامي برأس السنة الميلادية وينافسون
     في احتفالاتهم بهذه المناسبة الغرب الصليبي 
    ويتجاهلون السنة الهجرية بالكامل 
    * إلى متى نبقى تائهين بلا هوية 
    نحتفل كما يحتفلون في الفنادق غناء ورقص ومسكرات
     ونطلب تحقيق أمنياتنا السعيدة في العام الجديد متجاهلين
     هويتنا الإسلامية والتي تحرم علينا هذه الأفعال وتمر
     السنة الهجرية دون أن نلقي لها بال ودون دعاء صادق 
    نرجو فيه الله أن يحقق ما نصبو إليه من آمال وهو سبحانه القائل
     ( أدعوني أستجب لكم ) ... 
    ( وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان ) 

    شارك المقال
    • Facebook
    • Twitter

    • Share/Bookmark

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق